شبكة ومنتديات البرسي الفضل
شبكة ومنتديات البرسي الفضل ترحب بكم
هذا الصندوق ليس للإزعاج، بل هو للترحيب بكم
فإن كان يزعجكم أضغط على (إخفاء)
وإن كان يهمكم أمر المنتدى فيسعدنا إنضمامكم
بالضغط على (التسجيل)، تظهر بيانات التسجيل البسيطة وننتظر مشاركتكم

نبشركم بإنطلاق منظمة البرسي الفضل الخيرية - تحت شعار "نلتقي لنرتقي"



www.barsi.sudanforums.net
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
إنطلاق "منظمة دميرة للتمنية" بالبرسي الفضل والمنطقة .. نرجو من الجميع الدعم والمساندة
البرسي الفضل"أرض العلم والمعرفة" على ضفاف النيل الأزرق حيث الخضرة والجمال، تقع البرسي شمال شرق مدينة سنار بالسودان على بعد 36 كيلومتر تقريباً من سنار، وتقع بالقرب من ود العباس.

تعتبر البرسي منارة دينية وعلمية وثقافية، مجتمع القرية مجتمع مترابط ومتواصل
التعليم في البرسي الفضل : أول مدرسة أُسست في القرية عام 1918م التي كانت رافداً تعليمياً وحيداً في منطقة النيل الأزرق الممتدة من الدمازين إلى رفاعة، ثم تأسست مدرسة للبنات عام 1959م، وتوجد بالبرسي الآن جميع المراحل الدراسية.
كان لوصول الكهرباء الي المنطقة في العام 1985 اثرا كبيراً في تغير الحياة في المنطقة من سنار حتى البرسي مرورا بعدد من القرى التي استفادت منها مما ساعد علي انتشار العلم الذي أسهم في تيسير أمور الناس عامة
المرافق الصحية والثقافية: يوجد بالبرسي مستشفي الشهيد وهو مستشفي مجهز بالوسائل والمعدات وكذلك الكوادر الطبية، إلى جانب نادي البرسي الرياضي الثقافي الاجتماعي. وبها مشروع زراعي حيوي وهو مشروع البرسي جادين الزراعي
المسافة بين البرسي والخرطوم حوالي ٢٨٦ كيلو متر جنوبا تقريبا، ويتم السفر اليها بعدة طرق منها عبور النيل الأزرق ببنطون ود الحداد، أو عبور كبري سنار الجديد ، او عبر خزان سنار .. ويجري العمل الان في طريق الأسفلت سنار - ود العباس - البرسي
جميع المقالات و المشاركات و الآراء المنشورة في المنتدى لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى و انما تعبر عن رأي كاتبيها فقط، أو نقلاً من مصادر إخبارية مختلفة، وليس للمنتدى أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية تجاه المادة أو المحتوى الذى تتضمنه هذه المقالات
إدارة المنتدى تُرحب بكم في منتداكم وتتمنى تسجيلكم ومساهمتكم في إثراء صفحاته، ويشرفنا أن ينضم إلينا كل من يود الإنضمام بعيداً عن الحدود الجغرافية
بشرى سارة،،، بشرى سارة،،، بشرى سارة ،،، مرحباً بجميع الزوار يمكنكم المشاركة و الكتابة في جميع أقسام المنتدى دون التسجيل وهذه دعوة للجميع
تستطيع معرفة خطوات التسجيل فى منتديات البرسي الفضل من خلال دخولك للمنتدى العام، كما يمكن للأعضاء المتصلين الإستمتاع بخدمة الدردشة الجماعية
تسجيلك في المنتدى ومساهماتك بالموضوعات تعني إتاحة المجال للأعضاء للإستفادة من قدراتك مهما كان حجمها، كما تعنى الإستفادة من خدمات المنتدى المتنوعة
لدينا عدد مقدر من المشرفيين المتواجدين حسب مناطقهم ويرصدون أخبار المنطقة وإرسالها أول بأول عبر الايميل للأعضاء المسجلين، وأيضاً إرسال نشرات ثقافية وإجتماعية ودينية وغيرها، لذا عليكم بالاسراع بالتسجيل
أيضاً يُمكن التواصل مع إدارة المنتدى من خلال البريد الإلكترونيbarssigroup@yahoo.com

شاطر | 
 

 كن ممن يعمل ليعيش

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سر الختم عبد السيد
عضو
avatar

عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 14/05/2011
الموقع : الخرطوم

مُساهمةموضوع: كن ممن يعمل ليعيش   الأحد 09 أكتوبر 2011, 9:05 pm

أول خطوةٍ في التعامل مع الله تعالى إذا رزقك
أن تعرف ما هو رزق الله؟ ما هو الرزق الحقيقي؟
لو سألك أحد وقال: ما هي أرزاق الله التي أعطاك إياها؟
فما هو أول شيء سيخطر ببالك ما هو؟ .

طعام ، شراب ،الأولاد ، الوظيفة ،المنزل، الصحة
...يوجد رزق أعم من هذا كله

وهو الرزق الذي يدوم فإن الرزق الذي يدوم

هو أعظم من الذي لا يدوم

رزق الإيمان ، صلاتك رزق،

عندما تكون نائماً ثم تستيقظ لوحدك

وبدون أن يرن المنبه ولا شيء فتقوم

وتصلي ركعتين بالليل أو تستيقظ لصلاة الفجرهذا رزق

عندما مثلا تمر على حُرم من حرمات الله

ويعطيك الله صبراً على غض البصر إلا أن تصرف هذه الفتنة عنك

هذا رزق.

عندما كنت في المنزل فطلب منك أبوك

أن تحضر له كوباً من الماء هذا رزق.

تخيل لو كنت خارج المنزل لفاتتك هذه الفرصة

ربما أخذها أخوك أختك أو الخادم،

لكن حصولك على بر والدك ولو بشربة ماء رزق.

فرضاً عندما تكون تصلي وتكون سرحاناً أنت في الصلاة

ثم فجأة تبدأ تُركز وتخشع

وكأنك استيقظت هذا الاستيقاظ في الصلاة رزق من الله .

هذه الأرزاق هي التي تدوم إلى يوم القيامة هذه أرزاق حقيقة،

إذا كان الرزق تراه في صحيفتك يوم القيامة هذا هو أحلى رزق

،ليست السيارة الفلانية أوالراتب الفلاني.

بالمقابل المال الذي أتي من غير طريق مباح كرشوة أو غش

أو تلاعب هذا ليس برزق هذه عقوبة،

-نسال الله العافية-

لأن المال سيؤذيك عند الوفاة والشيء الذي يزعج عند الوفاة

أو في البرزخ أو يوم القيامة

هذا ليس برزق هذه عقوبة، بعض الناس يظن أن المال إذا أتاه

و لو من طريق محرم

فأنه نعمة لا والله بل هو عقوبة ،

العقوبات لا يلزم أن تكون دائماً على شكل ابتلاء ينزل على البدن

أو على الأبناء لا أحياناً في الدنيا يعاقب الله العبد على معصيته بمعصية أخرى ..

فيتركه ولا يعصٍمُه

عن فعل المعصية الثانية فتكون الثانية عقوبة للأولى.

وسؤال:-

أيهما أشد أن يعاقبه بابتلاء أو أن يعاقبه بمعصية أخرى ؟

لا شك أنه سبحانه وتعالى إذا عاقبه على المعصية بمعصية أخرى

فإن هذا أشد بكثير مما لو أنه عاقبه عليها بعقوبة ابتلاء

لماذا؟

لأن عقوبة الابتلاء قد تكون مُكفرة له مانعة له عن عذاب الآخرة

أما إذا عاقبه سبحانه بأن أوقعه

في معصية أخرى جزاء له على معصيته الأولى

فهذا عقاب أشد لأن العذاب سيزيد الآن.

-نسأل الله العافية -

وتجد هذا المسكين يفرح بالمال المحرم ،

بعضهم ربما يقول الحمد لله ويظنه رزق ..

هذه عقوبة يا أخي، قال تعالى

(وَأُمْلِي لَهُمْ إِنَّ كَيْدِي مَتِينٌ) (القلم45)

أيضا من حُسن تعاملك مع الله إذا رزقك أن تُظهر لله رغبتك فيه،

و ليس في الرزق

فأنت تشتري بهذا الرزق رضاه سبحانه ،

أري الله تعالى منك أنك فعلاً تُريد أن تُرضيه أكثر مما تريد

هذا الرزق بذاته .

كيف؟ سأوضح لك ذلك بقصة جميلة :

أحد الصالحين اسمه بشير الطبري كانت عنده أموال من الماشية

جواميس فأغارت الروم على هذه الجواميس وأخذتها

أربعمائة رأس تقريباً ،

يقول الراوي: فكنت أنا معه فلقينا عبيده الذين كانت معهم الجواميس

فقالوا يا مولانا : ذهبت الجواميس أخذتها الروم ،

مباشرةَ قال بشير لعبيده :

وأنتم أيضأ اذهبوا معهم فأنتم أحرار لوجه الله

.قال له ابنه: يا أبت أفقرتنا ،يعني ذهبت الجواميس وذهب العبيد

أيضاً ؟ما بقي لنا شيء أصبحنا فقراء ؟

فقال بشير :اسكت يا بني ،

إن ربي أراد أن يختبرني فأحببت أن أزيده !..

ما رأيكم عجيبة أليست كذلك ؟

طبعاً ليس معنى كلامي أن تتصدق الآن بكل مالك لا ،

لا يجب عليك ذلك .. أنا أقصد أظهر لله تعالى رغبتك فيما عنده

يعني لا تُخرج كل مالك الذي رزقك الله إياه لا ..

اختر شيئاً عزيزاً عليك وتصدق به لكي تقول لله :

انظر يا ربي إلي أنا أترك الذي أحبه أنا ،لأنك أنت تُحب أن أتركه لك فأتركه ..

هذا ابن عمر رضي الله عنهما نزل مرةً في مكان فقال :

إني أشتهي سمكاً

فبحثوا له عن سمك وما وجدوا فقامت امرأته

فبحثت حتى وجدت سمكة فأخذتها وأصلحتها ثم طبختها وقدمتها له

ماذا فعل ابن عمر ؟

أخذ السمكة وبحث عن مسكين فأعطاه إياها

قالت زوجته: سبحان الله! تعبنا حتى وجدنا لك السمك الذي تحبه فلما طبخناها أعطيتها المسكين.. ؟

كان يمكنك أن تُعطيه شيئاً آخر..

فقال عبد الله ابن عمر:

لأني أحببت السمك أعطيته للمسكين

،قال تعالىSad
لَنْ تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ ) (أل عمران)

رُوي أن سائلاً وقف بباب الربيع ابن خيثم

فقال الربيع : أطعموه سكراً، قالوا: نعطيه خبزاً

قال بل :أعطوه سكراً فإن الربيع يحب السكر ..

إنهم أذكياء ،أذكياء .

يُوجد تعامل مهم مع الله تعالى في حال إذا ما رزقك الله رزقاً

ما هو ؟

يوجد تعامل آخر مهم مع الله تعالى ،

هو أن تجعل هذا الرزق في يدك فقط ..

سُئل الإمام أحمد :أيكون الرجل زائداّ وفي يده ألف دينار ؟

قال: نعم إذا كانت في يده ولم لتكن في قلبه ..

لا تتعلق بالمال

المال وسيلة وليس غاية ،لا تدمن على جمع المال،

فأنت تأكل لتعيش ولست تعيش لتأكل.

معقول إنسان يعيش طوال اليوم يُفكر فقط في جمع المال؟،

لا يفكر إلا في أشياء قليلة أخرى

والباقي كله جمع للمال جمع للمال أعيش لكي أجمع مالاً ؟؟

كثيرُ من الناس لو مات فإن أهله وأبنائه لن يفتقدوه كثيراً،

أي والله ،لأنهم أصلاً لا يرونه

هو بالنسبة لهم جهاز آلي لصرف النقود يقبلون رأسه ليأخذون نقوداً

هل ترضى أن تكون هكذا؟؟

والله بعضهم لا يحبونه حباً شديداً حب عادي لأنه أبي فقط

وليست لديهم أصلاً ذكريات كثيرة معه ؟

هل من المعقول أن أعيش هكذا فقط لأجمع المال؟

أخدع نفسي بأني أفعل ذلك لأجلهم

إنهم لا يريدون كل هذا أصلاً أنت تعلم أنهم يكفيهم من المال

أقل ، بكثير ،بكثير من الذي تسعى إليه

إنهم يحتاجون حنانك ، يحتاجون ابتسامتك ،

يحتاجون مزاحك الجميل ،يحتاجون تربيتك وخبرتك في

الحياة

ربما لن يجدوا أحداً غيرك يعطيها لهم ..

كل إنسان يُوجد لديه أبُ واحدُ فقط في الحياة

إذا ذهب فلن يأتيَ مكانه أبُ أخر

أرجوك أعد التفكير في عمرك ..أعد التفكير في أولوياتك ..

لا تكن ممن يعيش ليعمل كن ممن يعمل ليعيش.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسين عباس
جُندي خدمة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 145
تاريخ التسجيل : 30/11/2010
الموقع : المملكة العربية السعودية

مُساهمةموضوع: رد: كن ممن يعمل ليعيش   الإثنين 10 أكتوبر 2011, 3:00 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://barsi.sudanforums.net
سر الختم عبد السيد
عضو
avatar

عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 14/05/2011
الموقع : الخرطوم

مُساهمةموضوع: رد: كن ممن يعمل ليعيش   الأربعاء 12 أكتوبر 2011, 11:50 pm

Arrow Evil or Very Mad Arrow
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سر الختم عبد السيد
عضو
avatar

عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 14/05/2011
الموقع : الخرطوم

مُساهمةموضوع: رد: كن ممن يعمل ليعيش   الأحد 30 أكتوبر 2011, 1:48 pm






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: رد: كن ممن يعمل ليعيش   الأربعاء 21 ديسمبر 2011, 10:46 am

الأخ  الغالي/*سر الختم*.



متعك الله بالصحة
والعافية .




نسأله تعالي القبول والتوفيق. 



تفسير سورة  



 



الهمزة

وهي مكية

[1
ـ 9] بِسْمِ اللَّهِ
الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ {وَيْلٌ لِكُلِّ هُمَزَةٍ
لُمَزَةٍ
* الَّذِي جَمَعَ مَالًا وَعَدَّدَهُ * يَحْسَبُ أَنَّ مَالَهُ
أَخْلَدَهُ
* كَلَّا لَيُنْبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا
الْحُطَمَةُ
* نَارُ اللَّهِ الْمُوقَدَةُ * الَّتِي تَطَّلِعُ عَلَى
الْأَفْئِدَةِ
* إِنَّهَا عَلَيْهِمْ مُؤْصَدَةٌ * فِي عَمَدٍ مُمَدَّدَةٍ
}

{
وَيْلٌ} أي: وعيد، ووبال،
وشدة عذاب {لِكُلِّ هُمَزَةٍ لُمَزَةٍ} الذي
يهمز الناس بفعله، ويلمزهم بقوله، فالهماز: الذي يعيب الناس، ويطعن
عليهم
بالإشارة والفعل، واللماز:
الذي يعيبهم بقوله
.

ومن صفة هذا الهماز اللماز، أنه لا هم له سوى جمع المال وتعديده والغبطة به، وليس له رغبة
في
إنفاقه في طرق الخيرات
وصلة الأرحام، ونحو ذلك، {يَحْسَبُ} بجهله {أَنَّ
مَالَهُ أَخْلَدَهُ} في الدنيا، فلذلك كان كده وسعيه كله في تنمية
ماله،
الذي يظن أنه ينمي عمره،
ولم يدر أن البخل يقصف الأعمار، ويخرب الديار، وأن
البر يزيد في العمر.

{
كَلَّا لَيُنْبَذَنَّ} أي:
ليطرحن {فِي الْحُطَمَةِ وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحُطَمَةُ} تعظيم لها، وتهويل
لشأنها
.

ثم فسرها بقوله: {نَارُ اللَّهِ الْمُوقَدَةُ} التي وقودها
الناس والحجارة
{الَّتِي} من شدتها {تَطَّلِعُ عَلَى
الْأَفْئِدَةِ} أي: تنفذ من الأجسام
إلى القلوب.

ومع هذه الحرارة البليغة هم محبوسون فيها، قد أيسوا من الخروج منها، ولهذا قال: {إِنَّهَا
عَلَيْهِمْ مُؤْصَدَةٌ} أي: مغلقة
{فِي عَمَدٍ} من خلف الأبواب {مُمَدَّدَةٍ} لئلا يخرجوا منها {كُلَّمَا أَرَادُوا أَنْ يَخْرُجُوا مِنْهَا
أُعِيدُوا فِيهَا
} .

[
نعوذ بالله من ذلك، ونسأله
العفو والعافية
].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كن ممن يعمل ليعيش
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة ومنتديات البرسي الفضل :: أقسام المنتدى :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: